كذبة إبريل – أفكار لخدع مع أصدقاءك في كذبة ابريل 2019

كذبة إبريل
اخبار العالم
تاريخ التحديث :

كذبة ابريل، تحتفل العديد من دول العالم بكذبة إبريل في يوم 1 ابريل من كل عام ، وذلك عن طريق إطلاق الأخبار والشائعات والتي تتبين بعد ذلك أنها كانت كذبة ( كذبة إبريل ) ، كما يشتهر هذا اليوم بعمل الخدع بين الأصدقاء وبين أفراد الأسرة ، و يذكر أن كذبة أبريل أو يوم كذبة إبريل هو مناسبة تقليدية في عدد من الدول ، ويشتهر بعمل خدع فى الآخرين ، فيوم كذبة إبريل لا يُعد يوماً وطنياً أو مُعترف به قانونياً كاحتفال رسمي ، لكنه يوم اعتاد الناس فيه على الاحتفال وإطلاق النكات وخداع بعضهم البعض.

كذبة إبريل

تاريخ كذبة إبريل ، تقول النظرية السائدة أن هذه العادة قد ظهرت في فرنسا عندما قام شارل التاسع عام 1582 بتعديل التقويم الذي كان يبدأ بعيد رأس السنة في يوم 21 مارس وينتهي في اليوم الأول من إبريل بعدما يتبادل الناس الهدايا بمناسبة عيد رأس السنة الجديدة ، وقد انتشرت بعد ذلك على نطاق واسع في الكثير من البلدان ، حتى أصبح يوم الأول من نيسان هو اليوم المباح فيه الكذب لدى جميع الشعوب في دول العالم ما عدا دولتي اسبانيا وألمانيا ، لعتارضه مع يوم ميلاد الزعيم الألماني ” سمارك ” ، ولارتباطه باليوم المقدس دينياً في أسبانيا،تاريخ كذبة إبريل .

أفكار لخدع مع أصدقاءك في كذبة ابريل 2019

أفكار لخدع مع أصدقاءك في كذبة ابريل، يعتقد الكثير أن كذبة ابريل ترتبط فقط بكذبة كبيرة تتم بخصوص أحد المشاهير مثل إلان رئيس الدولة تنحيه عن منصبه أو وفاة أحد الفنانين ذوي الشعبية الجارفة أو ما شابه ، لكنه من الشائع أيضاً الاحتفال بيوم كذبة ابريل عن طريق عمل خدع بين الأصدقاء والأهل من باب المزاح ، منها على سبيل المثال خدعة طلاء الأظافر ، حيث يتم هذا عن طريق طلاء الصابونة بطلاء الأظافر بلون مناسب لا يظهر من خلاله أنه طلاء أظافر ، وعندما يريد الضحية أن يغسل يديه لا تخرج من الصابونة أي رغوة مهما حاول مراراً وتكراراً ، وخدعة تفاح أم بصل وهي من الخدع المشهورة بين الأصداء في ابريل و هي تغطية البصل بالكاراميل بدلاً من التفاح ، لذا ان وجدت أحد أصدقاءك في مطلع ابريل يقدم لك تفاحاً مغطى بالكراميل ، فتأكد أولاً أنه تفاح ، فالأمر لايسلم.

حكم الاحتفال بيوم كذبة إبريل 2019

حكم الاحتفال بيوم كذبة إبريل طالبت دار الإفتاء المصرية المسلمين بعدم المشاركة فيما يسمى بـ”كذبة أبريل” ، التي تنتشر مع بداية شهر أبريل من كل عام ميلادي ، مشددة على أن المسلم لا يكون كذابا ، مضيفة ” لا تشارك في الكذب “. وأكدت دار الأفتاء في فتوى لها على موقعها الإلكتروني ، على أن الكذب متفق على حرمته ، ولا يرتاب أحد في قُبحه ، والأدلة الشرعية على ذلك كثيرة ؛ منها ما أخرجه البخاري ومسلم في “صحيحيهما” عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم : قال “مِن علاماتِ المُنافِق ثلاثةٌ : إذا حَدَّثَ كَذَبَ، وإذا وَعَدَ أَخلَفَ، وإذا اؤتُمِنَ خانَ”. ونوهت دار الإفتاء إلى أن الكذب كله حرام إلا ما ورد في الشرع باستثنائه، حكم الاحتفال بيوم كذبة إبريل.






التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *