لعبة الحوت الأزرق تتسبب في إنتحار أربع طالبات في تركيا

اخبار العالم
تاريخ التحديث :

لعبة الحوت الأزرق هي لعبة روسية مرعبة تتكون من 50 تحدياً من مخترع لعبة الحوت الأزرق، مخترع لعبة الحوت الأزرق “فيليب بوديكين” الذي يعاني من أمراض نفسية سببت له في النهاية اختراع هذه اللعبة القاتلة أيضاً اللعبة انتشرت في روسيا في بداية انتشارها وهو المكان الذي تم فيه اختراع اللعبة وأصبحت هذه اللعبة شائعة في الكثير من دول العالم وانتشرت في العالم العربي بشكل ملحوظ حيث حاولت طفلة على فيسبوك الانتحار حيث تقوم هذه اللعبة بالاختيار العشوائي للأشخاص على فيسبوك وبعد أن تختار الضحية يتم استغلالها لتكون نهاية كل مل يلعبها الانتحار والمأساة

لعبة الحوت الأزرق في تركيا

بعد أن انتشرت هذه اللعبة في العديد من دول العالم إنها الآن تتسبب في مقتل أربع طالبات في تركيا حيث شهدت مدينة “فان” التركية محاولة إنتحار جماعي لأربع طالبات وذكرت العديد من وسائل الإعلام التركية إن أربع طالبات كانا في مدرستهن حيث خرجن فجأة تحت تأثير لعبة حوت الأزرق ولقد قامت الشابة الطالبة ( سيفدا اركشماز ) البالغة من العمر 14 سنة بإلقاء نفسها من جرف صخري في بلدة “توشبا” التابعة لمدينة فان التركية.


أخبار لعبة الحوت الأزرق

ولكن صديقاتها الثلاث قامت بالتراجع عن الانتحار بعد أن تم إنقاذهن من المأساة وتعد هذه المرة الأولى التي تحاول فيها وسائل الإعلام التركية تسليط الضوء على محاول الانتحار الجماعية ويعد مصمم لعبة الحوت الأزرق الروسي “فيليب بوديكين” البالغ من العمر 21 عاماً يعاني من أمراض نفسية حيث تم القبض عليه وهو الآن في السجن تحت المراقبة الأمنية المتشددة وتعد هذه اللعبة ( لعبة الانتحار والموت ) ونحذر جميع الأهالي من مراقبة أطفالهم من هذه اللعبة القاتلة.






التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *