سباق الهجن- الاميرة جميلة بنت عبد المجيد بن سعود بن عبد العزيز تشارك في سباق الهجن

سباق الهجن
اخبار السعودية
تاريخ النشر :

سباق الهجن أو السباقات الهجينة ، الرياضة العربية الأصيلة مشهوره في الشرق الأوسط بين العرب، وخاصه في شبه الجزيرة العربية ، وكذلك في أفريقيا وأستراليا الهجن هي نوع من الجمل، وتستخدم للرياضة وركوب الخيل، وتحرص بعض الدول وخاصه السعودية والأمارات العربية المتحدة وقطر والأردن وعمان ومصر ، علي تنظيم هذا السباق بانتظام وتنظيم المهرجانات والاحتفالات الشعبية الكبيرة خلال إقامتهم، انها رياضه عربيه أصيله يمارسها العرب في الجهل والإسلام ، وموروثه من الأجيال علي مر العصور انه ارث ذو قيمه عظيمه يقدره الجيل الحالي ، ويضعه في مكانه الصحيح ، ويوصف من قبل الكثيرين بأنه رياضه الحداثة القديمة ، أو رياضه الأجداد التي تثير الحماس والتنافس بين الأطفال الصغار في العصر الحديث.

سباق الهجن
سباق الهجن

سباق الهجن

سباق الهجن في هذه الرياضة بسرعة تصل إلى 64 كم/ساعة في المسارات المخصصة لهذا السباق  هذه الرياضة هي مشابهه جدا لسباق الخيل ، ولكن الفرق بين سباق الهجن وسباق الخيل هو العربة الميكانيكية وضعت علي الجمال في حين ان الخيول يركبون فارس الذي قد يفقد الكثير من الوزن من أجل الحفاظ علي لياقتهم ، ويطلق علي الجمال التي هي الهجن أسماء خاصه ، وفقا لأعمارهم وعند ولادتها وحتى عمر سنة واحدة المفرورة أو المفردة أو الفطيمه، السنة الثانية تصبح الحجة أو الحقة، السنة الثالثة فهي المضربة أو اللقية، السنة الرابعة تدعى البزعة أو الجذاع، السنة الخامسة تدعى الثنايا،السنة السادسة تدعى الحولة،السنة السابعة تدعى السديس.

وقال فهد بن فلاح بن حولين رئيس نادي الجمل ، ان سباق الهجن سينتهي يوم السبت أمام خادم الحرمين الشريفين، وسيكون السباق له طعم آخر بمشاركه أول أمراه في سباق الهجن وهي الأميرة جميله بنت عبد المجيد بن سعود بن عبد العزيز

الاميرة جميلة بنت عبد المجيد بن سعود بن عبد العزيز

الأميرة جميله بنت عبد المجيد بن سعود  في سباق الهجن في شبه الجزيرة العربية والشرق الأوسط يوم السبت وقد شاركت في سباق الهجن يوم السبت كمالك لسباق الهجن امام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الأميرة جميله هي ابنه الأمير عبد المجيد ، الابن التاسع عشر للملك سعود، وهي أمراه متعددة المواهب الذين يحبون للتنافس في السباقات القديمة.






التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *