وفاة الشيخ عبدالقادر شيبة الحمد عن عمر يناهز مائة عام

اخبار السعودية
تاريخ التحديث :

انتقل الى رحمه الله، الشيخ العلامة عبدالقادر بن شيبة الحمد بن يوسف  بن شيبة الحمد الهلالي، عن عمر يناهز مائة عام، بعد مسيرة العطاء في نشر العلم الشرعي، وذلك من خلال تدريسه في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة منذ بداية تأسيسها، وحلقاته الشهيرة في المسجد النبوي، وسيتم الصلاة عليه اليوم الثلاثاء بعد صلاة العصر، في جامع الملك خالد بأم الحمام، وسيتم دفنه والعزاء في مقبرة الشمال بمدينة الرياض، وقد أمضى في نشر العلم قرابة 80 عاما، تنوعت فى الوعظ، والتدريس، والتوجيه والإرشاد، والدعوة الى الله، وإلقاء المحاضرات، وتم تصنيف له أكثر من 20 كتابا، بالاضافة الى قيامه بتحقيق كتب السلف ونشرها، وتميزت كتبه بالوضوح والإنجاز.

الشيخ عبدالقادر بن شيبة الحمد

  • ولد الشيخ عبدالقادر في 28 فبراير عام ١٩٢١م بجمهورية مصر العربية .
  • عرف بتعلقه بالعلم منذ صغره، لتحق بالكتاب في سن 15 عام .
  • تعلم القراة والكتابة وحفظ القرآن فى سن مبكر جدا .
  • نجح فى اجتياز الثانوية العامة فى عام واحد بدلا من 3 سنوات .
  • التحق بـ كلية الشريعة في الأزهر الشريف .
  • عمل مدرسًا في بعض القرى والمدن المصرية لمدة 10 سنوات .
  • عُيّنَ مدرّسًا بكليّتيّ الشريعة واللغة العربية بمدينة الرياض .
  • درّس التفسير وأصول الفقه، شرح بلوغ المرام في الحديث .
  • قام بالمشاركة في أعمال التوعية الإسلامية بالحج لعدة سنوات .
  • قام بالمشاركة في بعض برامج الإفتاء المباشر .
  • ألقى العديد من المحاضرات في مختلف مدن المملكة العربية السعودية .






التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *