شركة أرامكو السعودية رائدة في الثورة الصناعية الرابعة

ارامكو السعودية
اخبار السعودية
تاريخ النشر :

جدة: مصنع الغاز العثماني لشركة أرامكو السعودية (UGP) تم الاعتراف به من قبل المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF) كمنشأة تصنيع “منارة” وقائد في التطبيقات التكنولوجية للثورة الصناعية الرابعة.

أرامكو السعودية هي أول شركة عالمية للطاقة يتم إدراجها في هذه المجموعة المختارة من مواقع التصنيع. المصنع هو المرفق الوحيد في الشرق الأوسط الذي يعترف به المنتدى الاقتصادي العالمي.

جاء هذا الإعلان قبل الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا.

يعد مصنع الغاز أحد أكبر مصانع معالجة الغاز في العالم وتم تشغيله في عام 1981 كجزء من نظام الغاز الرئيسي في أرامكو السعودية لمعالجة الغاز المصاحب لآبار النفط.

ساعد استخدام الطائرات بدون طيار والتقنيات القابلة للارتداء لتفتيش خطوط الأنابيب والآلات في تقليل وقت الفحص بنسبة 90٪ في هذا المرفق الصناعي.

“يدل إدراك مصنع الغاز في العثمانية على تحول أرامكو السعودية إلى التحول والتكيف في المشهد العالمي للطاقة الذي يتغير بسرعة. وقال عثمان ناصر ، الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية ، إن العثمانية ليست سوى جزء واحد من سلسلة القيمة المتكاملة للطاقة ، حيث تلعب تقنيات IR 4.0 دوراً حاسماً في تحقيق كفاءة كبيرة في رأس المال والتشغيل.

تنضم التسهيلات السبعة الجديدة إلى تسع “منارات صناعية” أخرى كشف عنها WEF في سبتمبر 2018. تم اختيار المصانع الـ 16 من قائمة أولية تضم 1000 مصنع على أساس تنفيذها الناجح للتكنولوجيات المتطورة للمستقبل التي تحفز التأثير المالي والتشغيلي.

أجرى المنتدى الاقتصادي العالمي برنامج “Lighthouse” بالتعاون مع McKinsey خلال دراسة لمدة عام. قام فريق دراسة بزيارة شركة UGP في المملكة العربية السعودية وقام بإجراء مراجعة دقيقة.




التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *