محرك جوجل يحتفل بيوم الأرض العالمي ويحذر من انقراض العديد من الكائنات الحية

الأخبار الترفيهية
تاريخ التحديث :

احتفل محرك بحث جوجل اليوم الإثنين الموافق 22 أبريل 2019 بمناسبة يوم الأرض، حيث قامت بتغير صورة محرك البحث على صفحتها الرئيسية وذلك بهدف نشر التوعية حول المخاطر المحيطة بكوكب الأرض، كما قدمت المحرك للزوار العديد من المعلومات التي تتعلق بيوم الأرض.

وعرض محرك جوجل خلال احتفاله بيوم الأرض عدد من الكائنات المختلفة المهددة بالانقراض، وبعض هذه الكائنات لم يتمكن البشر من إكتشافها إلا مؤخراً، لذلك قررت شركة جوجل أن تنشر الوعي والاهتمام بالبيئة وتوضيح بعض المخاطر التي تؤثر على الأرض.


 محرك جوجل يحتفل بيوم الأرض:

يرجع الفضل في الاحتفال بيوم الأرض إلى السيناتور الأمريكي “جايلورد نيلسون”، وهو رجل سياسي بيئي أمريكي الجنسية، كان صاحب فكرة يوم الأرض بعد أن قام هو ومساعده “دنيس هايس” بزيارة سانتا باربارا الواقعة في كاليفورنيا عام 1969، وشعر بالغضب والاستياء الشديد بعد أن شاهد كميات كبيرة من النفط تلوث مياه المحيط الهادي الواقع بالقرب من سواحل الولايات المتحدة الأمريكية، ويعتبر هذا من أخطر أنواع التلوث التي تشكل خطر على البيئة، كما يؤثر على حياة الأسماك وجميع الكائنات الحية التي تعيش في المحيط، وقام نيلسون بإقناع الرئيس “جون كنيدي” ليقوم بالعديد من الأعمال الوطنية تتمثل في تسليط الضوء على هذه القضية فضلاً عن مناقشة قضايا الحفاظ على البيئة، وكان السيناتور الأمريكي صاحب الفضل في تأسيس يوم الأرض ليكون يوم بيئي للتوعية والتثقيف.

وتم الاحتفال بيوم الأرض لأول مرة في 22 أبريل 1970، وكان التركيز بفعاليات يوم الأرض في البداية على الولايات المتحدة الأمريكية، لكن المنظم المحلي ليوم الأرض في أمريكا “دينيس هايس” نجح في أن يجعل فعاليات هذا اليوم على صعيد دولي، ففي عام 1990 احتفل بيوم الأرض العالمي حوالي 141 دولة.

عدد الدول التي تحتفل بيوم الأرض:

أصبح الآن أكثر من 175 دولة تحتفل بيوم الأرض حيث تستمر الاحتفالات لمدة أسبوع ويطلق عليها “أسبوع الأرض”، وتهدفه هذه الاحتفاليات إلى لفت انتباه العالم للتدمير الذي يحصل على الأرض حيث تناقصت أعداد النباتات بشكل كبير جداً مما أثر على الحياة البرية في العالم ويرجع السبب الرئيسي للسلوكيات المدمرة التي تبعها البشر، وكانت منظمة EatthDay.org ربطت بين هذا التناقص بالظواهر التي كان سببها البشر مثل: الصيد الجائر، تغير المناخ، فقدان الموائل، إزالة الغابات، التلوث، الصيد الجائر، الزراعة غير المستدامة.

ومن الكائنات الحية التي حذر محرك جوجل من انقراضها، أطول شجرة في العالم، وطائر “القطرس”، وأصغر ضفدع في العالم، بالإضافة إلى سمكة نادرة يزيد عمرها عن 107 ملايين سنة، وزئبقة مياه الأمازون، والحشرة العمياء التي تعتبر أعمق المخلوقات الأرضية في العالم.






التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *