كل ما تود معرفته عن يوم الأرض العالمى وسبب الاحتفال به؟

اخبار العالم الأخبار الترفيهية
تاريخ النشر :

اليوم 2019.04.22 يحتفل العالم فيه ب: “يوم الأرض”  العالمى، الذي يهدف إلى لفت إنتباه سكان الأرض إلى أهمية الارض،و نشر ثقافة الاهتمام بالطبيعة التي أثر فيها الإنسان بشكل سلبي، بسبب التطور الصناعي و التكنولوجي، هكذا إحتفل جوجل بيوم الارض، ليس جوجل وحده من يحتفل بهذا اليوم، نجد دولا كثيرا العالم تكرس يوم 22 ابريل من كل سنة للقيام بنشاطات وعقد لقاءات وتنظيم ندوات يكون محورها الاساسي هي كوكب الارض، و في بعض الدول  يسمنوه ب:”أسبوع الأرض” .

في القادم من السطور سنتحدث عن الاحتفال بيوم الارض العالمي لكن بطريقة مختلفة، سيكون الموضوع على شكل سؤال و جواب:


أين ومتى كانت بداية الاحتفال بيوم الارض؟

المكان في الولايات المتحدة الامريكية، , و بعد سنوات من التطور الصناعي الذي ادى تلوث للأجواء في أمريكا، حيث اصبح الهواءا ملوثا بشكل ملحوظ و تكون ضباب من الدخان المنبعث من المعامل الصناعية وقتها، وفي سنة 1970 و بالضبط في يوم 22 ابريل خرج الآلاف من المتضررين الامريكيين في الشوارع في تظاهرة منددة بالحالة الماساوية التي وصلت لها الولايات المتحدة الأمريكية و العالم اكمله، حيث انتشرت بكثرة استعمال المبيدات و الملونات الصناعية، أضر بشكل كبير على صحة الإنسان و الحيوان و النبات،  و بخاصة الاطفال الذين كانوا الفئة الأضعف في مواجهة تلوث الهواء و الماء و الطعام.

من   هو صاحب فكرة الاحتفال بيوم الأرض العالمى؟

 إنه السيناتور  والبيئي الأمريكي جايلورد نيلسون، الذي إنتقل عام 1969م  رفقة مساعده دنيس هايس في زيارة إلى سانتا باربارا بولاية كاليفورنيا، ووقفا على الحالة المزرية و التي ولت اليها المياه الأقليمية هناك، وانتباهما الغضب والذعر من كميات النفط الكبيرة التي لوثت مياه المحيط الهادي بجانب السواحل الأمريكية لمسافة كيلومترات، الشيء الذي شكل خطرا على البيئة المائية بكل مكوناتها من الأسماك و الطيور و كل الكائنات الحية، حيث أصبحت الحياة شبه مستحية في بيئة ملوثة كالتي شاهدوها، و بعد عودتهما  استطاع السيناتور إقناع  “جون كنيدي” الرئيس الامريكي آنذاك، ليقوم برد فعل أيجابي إتجاه البيئة و من هنا  كان لنيلسون الفضل في تأسيس يوم الأرض.

ما هو الهدف من الاحتفال بيوم الأرض؟

الإحتفال بيوم الأرض في دول الخليج
الإحتفال بيوم الأرض
يوم الأرض هو يوم  نشر الوعي بين سكان المعمور وتعبئة الأشخاص  وتفعيل المواطنين في جميع أنحاء العالم بأهمية الحفاظ على الارض و الطبيعة، و ايضا توجيه رسائل للحكومات والشركات المتحكم المباشر في البيئة قصد تغيير سياساتها، و الإهتمام  بالبيئة الطبيعية لكوكب الأرض.
     حاليا يعتقد ان اكثر من مليار شخص من 192 بلدا حول العالم يحتفلون بيوم الاض العالمي، أضحى يوم الأرض في الوقت الحالي حدثًا سنويا عالميًا، وويعتبر أكبر يوم عمل مدني في العالم، يوم يشترك فيه السياسيين و المواطنين في فعل شيء يساهم في التخفيف من الآثار السلبية للتقدم الصناعي المضر بالبيئة و الإنسان و الحيوان و النبات التي هي مكونات الأرض ، جمع النفايات البلاستيكة، غرس الأشجار، تنظيف الشوارع و الأزقة، يوم تثقيف الناس في جميع أنحاء العالمفي محاربة التلوث ولتحمل المسؤولية الشخصية عن التلوث لكا انواعه.






التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *